الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

تغيير الاسم: إلى اسم مشترك بين المسلمين والكفار.

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : الاثنين 14 رجب 1422 الموافق 01 أكتوبر 2001

السؤال

ما حكم من غير اسمه إلى اسم يشترك فيه الكفار والمسلمون، مثل: أسماء الأنبياء للحاجة، حيث يمنع بعض المسلمين بعض حقوقهم بمجرد الاسم؟

الجواب

يجوز للإنسان أن يغير اسمه إلى اسم مشترك كأسماء الأنبياء وغيرها ما دام ثمة حاجة إلى ذلك، أو يخشى على نفسه، فرج الله عنكم وعن المسلمين أجمعين.

إرسال إلى صديق طباعة حفظ