الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

ما حكم صلاة من صلى وليس على عاتقيه شيء؟

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : الاثنين 14 رجب 1422 الموافق 01 أكتوبر 2001

السؤال
أفتى فضيلة الشيخ ابن باز – رحمه الله تعالى رحمة واسعة -، ببطلان صلاة من صلى في ثياب ليس على عاتقيه منها شيء، مستدلاً بالحديث الوارد في هذا الباب، وسؤال الأخ يتعلق بحكم الصلاة في الثياب الداخلية المكشوفة العاتقين.
الجواب
الصواب أن من صلى وليس على عاتقيه شيء فصلاته صحيحة؛ لأن الأمر متعلق بستر العورة، وثيابهم كانت لا تثبت بغير هذا، يدل عليه حديث جابر – رضي الله عنه - في الصحيح، انظر ما رواه البخاري (352)، ومسلم (3008). وعند من يقولون بستر أحد العاتقين؛ فيكفي وجود شيء ولو يسير كخيط ونحوه.
إرسال إلى صديق طباعة حفظ