الرئيسة » خزانة المراسلات

إرسال إلى صديق طباعة حفظ

حكم الإحرام

المجيب : د. سلمان بن فهد العودة
التاريخ : الاربعاء 10 ذو القعدة 1425 الموافق 22 ديسمبر 2004

السؤال
ما حكم الإحرام؟
الجواب
الحمد لله, والصلاة والسلام على نبينا محمد , وبعد:
وجمهور العلماء بما فيهم الحنابلة يرون الإحرام ركناً في الحج وفي العمرة –أيضاً.
فإذا كان المراد بالإحرام الدخول في النسك أو كما يعبرون بنية الدخول في النسك فهو حينئذ شرط لا بد منه أو ركن، وإن قلنا إنه شرط بهذا المعنى باعتبار أنه يقع قبل العبادة فإن هذا الشرط ينبغي أن يستديم ويستمر، ولذلك قال الأحناف: هو شرط في الابتداء ركن في الاستدامة، يعني: يبدأ به باعتباره شرطاً في العبادة، لكن يستديمه بحيث لا يقطع نيته ولا يرفضها.
ولهذا نقول: إن الإحرام الذي هو الدخول في النسك أو نية الدخول في النسك هو ركن .
أما إن أريد بالإحرام معنى آخر، فهذا له تفصيل مثل: ما لو أراد بالإحرام الامتناع عن المحظورات، فهذا قد يدخل في الوجوب، أو أراد بالإحرام معنى خاصاً من المحظورات مثل: لبس ثياب الإحرام وخلع المخيط هذا نوع من المحظورات، ففي الحالة هذه له حكم آخر .
والمقصود أن الإحرام وهو نية الحج أو الدخول في الحج أو في العمرة هو ركن أو شرط والخلاف في هذه المسألة يسير.
كتبه: سلمان بن فهد العودة
إرسال إلى صديق طباعة حفظ