إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ

رقم القرار: 3رقم الدورة: 13بشأن موضوع تصنيع وتسويق مجسم للكعبة المشرفة.

- تصنيع وتسويق مجسم للكعبة المشرفة

الاثنين 16 شوال 1425 الموافق 29 نوفمبر 2004  
-  تصنيع وتسويق مجسم للكعبة المشرفة
المجمع الفقهي الإسلامي (رابطة العالم الإسلامي)

بشأن موضوع تصنيع وتسويق مجسم للكعبة المشرفة:
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم. أما بعد: فإن مجلس المجمع الفقهي الإسلامي، برابطة العالم الإسلامي، في دورته الثالثة عشرة، المنعقدة بمكة المكرمة، والتي بدأت يوم السبت 5 شعبان 1412هـ الموافق 8/2/1992م: قد نظر في الموضوع وقرر: أن الواجب سد هذا الباب ومنعه، لأن ذلك يفضي إلى شرور ومحظورات.
وصلى الله على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا. والحمد لله رب العالمين.

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

التعليقات

  1. 1 - لا ينبغي التساهل
    ًصباحا 08:29:00 2011/04/12

    لا يمكن لأحد أن يرى أهمية تحريم مجسم الكعبة إلا بعد أن يمتلك واحدا. عندما استملت هذا المجسم كهدية صرت في حيرة من أمري. فهل أضعه في مكان بعيد عن متناول الأولاد حتى لا يهان رمز الكعبة؟ أم أتكرهم يتناولونه بين أيديهم كأي لعبة حتى لا يعظم أحدنا هذا المجسم؟ فلو اخترت تشريف المجسم كنت كالمعظم لصنم و لو تركته بين أيدي الأولاد لتسببت بكسر مشاعر التعظيم و التوقير للكعبة المشرفة لديهم! و لذا وضعته قي المكتبة قريبا من متناول أيديهم يتداولونه كلما رأو الكعبة على التلفاز إلى أن تلفت بعض أجزائه مؤكدا عليهم الإهتمام به كأي قطعة أخرى في المكتبة تفاديا لتعظيمه. فيا ليتنا نبقي الفطرة نقية بتخلينا عن هذا المجسم، و الله أعلم

  2. 2 - الحل الأمثل
    مساءً 10:13:00 2011/04/10

    إن كان الجواب بالصورة الآنفة فأعتقد أنه ليس بكاف، إذ لابد من بيان تلكم الشرور والمحظورات التي يؤدي إليها تصنيع وتسويق مجسم الكعبة المشرفة، حتى يترك المسلم ما يتركه عن علم وبصيرة، وحتى لا يكون في هذا الغموض مدخلا لمفسد. وفقكم الله ونفع بكم

  3. 3 - فهد بن عبيد الدوسري
    ًصباحا 11:15:00 2011/04/06

    بارك اللة في جهودكم ونسال اللة لكم جمع الكلمة والتسديد والصواب

  4. 4 - فلسطين
    مساءً 10:02:00 2010/12/10

    الله يعطيك العافية بس ان شاء الله نشوف مجسم الكعبة بالصورة

الصفحة 1 من 1