إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان طريقة في توقيع الحضور في الدوام!
المجيب
أ.د. علي بن عبد العزيز العميريني
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود
التاريخ السبت 04 ربيع الثاني 1428 الموافق 21 إبريل 2007
السؤال

اتفقنا في توقيع حضور الدوام أن من يأتي أولاً يسجل وقتاً أسبق من الوقت الذي أتى فيه؛ وذلك لكي يفسح المجال للمتأخرين من الزملاء، علما أن المدير يفعل ذلك معنا, فما الحكم؟

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
هذا من باب الغش, وهو حرام لا يجوز, وهو من باب الحيل الباطلة, وقد قال عليه الصلاة والسلام" من غشنا فليس منا", وهذه مبالغة في إخراج مثل هؤلاء عن الإسلام، وعن جماعة المسلمين.
وقد أمن صاحب العمل هؤلاء في الحضور وفي التوقيع، فلا يجوز التحايل بمثل ذلك، فهذا من تضييع الأمانة التي أوعد الله عليها بحرب من الله ورسوله، ويدخل في الإثم أيضاً المدير المسؤول، فهو راع، " وكل راع مسؤول عن رعيته" .
ولو كان العمل خاصاً بهذا المدير لأدَّب مثل هؤلاء، ولحسم عليهم من الأجور ما يعادل وقت الغياب، أو حتى الفصل من العمل.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ