إرسال إلى صديق طباعة حفظ
العنوان خرج المستأجر قبل إنهاء العقد
المجيب
عبد الرحمن بن عبد الله اللهيبي
أمين عام محكمة التمييز سابقا
التاريخ الثلاثاء 29 صفر 1430 الموافق 24 فبراير 2009
السؤال

عندي منزل، وقد أجَّرته لمدة سبعة أشهر، ودفع لي المستأجر قيمة السبعة أشهر كاملة.
الآن وقبل انتهاء مدة التأجير بشهر ونصف يريد المستأجر ترك المنزل، ويريد قيمة الشهر والنصف الباقية من مدة الإيجار، ولا يوجد بند في العقد الذي بيننا بهذا الشأن،
فهل يجب علي شرعاً أن أدفع له قيمة الشهر والنصف؟
أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الجواب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فالإجارة عقد لازم لا يحق للمستأجر ولا المؤجر فسخها -مثل انقضاء مدة التأجير- إلا باتفاقهما. فعليه إذا رغب المستأجر ترك المنزل الذي استأجره قبل انقضاء المدة فإنه لا يملك استرجاع شيء من الأجرة مقابل ما ترك من المدة إلا برضا المستأجر، لكن مع هذا فننصحك بالمسامحة ومراعاة ظروف المستأجر، فإنه ما ترك المنزل إلا بعد أن استغنى عن سكناه بسبب من الأسباب. فلو كنت أنت مكانه لتمنيت لو ردت إليك الأجرة، فمراعاة الظروف مطلوبة في هذا. فلو رددت إليه أجرة ما دفع للمدة التي ترك فيها المنزل لكان أحسن؛ حتى لا تجمع على المستأجر بين أخذ الأجرة منه، مع عدم انتفاعه بالسكنى في هذه المدة. والله سبحانه وتعالى أعلم.


إرسال إلى صديق طباعة حفظ