الفهرس خزانة الاستشارات استشارات تربوية وتعليمية قضايا التعليم

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

رسائل مشوقة للقراءة

المجيب
التاريخ الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1428 الموافق 29 مايو 2007
السؤال

كيف أغرس في قلب زوجتي حبَّ القراءة والاطلاع والعلم والمعرفة؟

الجواب

الحمد لله و الصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
لا شك أن للقراءة أهمية كبيرة في حياة الإنسان، وفي تنمية شخصيته.
وجميل جداً أن يحرص الزوج على تنمية شخصية زوجته من خلال القراءة والاطلاع، وهو من الأمور التي يشكر عليها ويؤجر إن شاء الله ، وله أثر إيجابي كبير – بإذن الله تعالى- على الأسرة وتربية الأبناء.
ولكي تعود الأمة الإسلامية إلى مجدها لابد أن تعود إلى الكلمة الأولى التي نزلت على رسولنا صلى الله عليه وسلم، ألا وهي كلمة "اقرأ"، والعجب كل العجب ممن ينتمي إلى هذه الأمة ومن ثم يزهد في القراءة.
واعلم أخي الكريم أنه لا يحرص على القراءة إلا من أدرك قيمتها، بأن عرف فوائدها، ولمس آثارها في نفسه وفي غيره، ومن أهم فوائد القراءة:
1. القراءة من وسائل زيادة الإيمان؛ وذلك بقراءة القرآن والسنة وسير الصالحين من سلف هذه الأمة.
2. القراءة من أعظم وسائل تحصيل العلم، لا سيما بعد انتهاء فترة الدراسة النظامية.
3. المتعة والروعة، حيث يستمتع القارئ بما يطلع عليه من معلومات وأخبار، ويعيش أروع أوقاته في ممارسة هواية القراءة.
4. المعاصرة والمشاركة: حيث يتمكن القارئ من متابعة مستجدات عصره، والمشاركة في تغيير المجتمع التغيير الصحيح بما يسهم فيه من كتابات وآراء نتيجة كثرة الاطلاع.
5. خدمة الدين والدعوة من خلال القراءة، ونشر العلم الذي يحصل عليه من خلالها.
6. الدفاع عن الإسلام، ومعرفة مخططات الأعداء، ومن ثم تحصين النفس والأسرة والمجتمع ضد تلك المخططات.
7. تنمية الشخصية، والقدرة على التقويم والتحليل .
8. القراءة دليل العمل: وذلك لأن من يمارس القراءة ويتعلق بها لا يمكن أن يترك أوقاته تهدر، بل يستثمرها فيما يعود عليه بالفائدة .
9. تربية الأولاد على حب القراءة.
10.زيادة الخبرة في التربية من خلال الاطلاع على الكتابات التربوية والنفسية التي تعنى بتربية الأبناء ومهارات التعامل بين أفراد الأسرة .
ولكي تحبب القراءة إلى زوجتك لا بد لك من أمور:
اكتشف ميول زوجتك واهتماماتها.
1- التدرج معها في نوعية المادة التي تريدها أن تقرأها.
2- البداية بالكتابات السهلة والمشوقة والمختصرة.
3- قراءة المجلات الأسرية النافعة، مثل مجلة الأسرة، والشقائق.
4- اقرأ لها بعض المواضيع المنتقاة والمفيدة والمشوقة؛ حتى تتحمس للقراءة والاطلاع.
5- استخدم التشجيع الخارجي، والذي يتمثل في:
1. إشراكها في تقديم برامج ثقافية للأبناء وللأسرة والمجتمع لتقوم بالقراءة من أجل التحضير لها.
2. عمل المسابقات الثقافية على مستوى الأسرة أو المدرسة أو نحو ذلك: لتقوم بالاطلاع، وحل الأسئلة .
3. استغلال المواقف: بحيث توجهها إلى استغلال أوقات الفراغ المملة غالباً في قراءة الكتيبات والمجلات النافعة.
4. التوجيه إلى القراءة: بالرفق واللين والتحفيز .
5. زيارة المكتبات، ومعارض الكتب .
6. طلب محدد: بأن تطلب منها أن تلخص لك موضوعاً، أو تجيب لك على سؤال، أو تبحث لك عن معلومة أو نحو ذلك.
ومرة أخرى أشكر لك اهتمامك بترغيب زوجتك في القراءة، ونسأل الله تعالى أن يوفق الجميع لما فيه الخير لهم ولأفراد أسرهم ومجتمعاتهم. والحمد لله رب العالمين.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.

تعليقات الإسلام اليوم

1 - adnan | ًصباحا 03:04:00 2010/09/27
التعليقات في الموقع مقيده باللغه العربيه / الاداره