الفهرس خزانة الاستشارات استشارات دعوية وإيمانية قضايا إيمانية تربية النفس

إرسال إلى صديق طباعة أضف تعليق حفظ
العنوان

مبتلاة بالغيبة

المجيب
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
التاريخ السبت 16 رمضان 1425 الموافق 30 أكتوبر 2004
السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكلتي يا شيخ هي الاغتياب، فبعد أن أغتاب الشخص أستغفر ربي لي وله، فماذا عليَّ يا شيخ؟ وبماذا تنصحوني؟ والسلام عليكم.

الجواب

الأخت الكريمة: سلام الله عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:
فمشكلة الغيبة منتشرة في كثير من المجتمعات، وخاصة مجتمعات النساء، ولعل من أكبر أسبابها الفراغ، والتوسُّع في الحديث عن الآخرين، ووجود الفئة التي تساعد على الاستمرار في هذا الأمر بالحث أو الاستفهام، وأحيي الأخت السائلة لحرصها على البعد عن هذا الأمر والاستغفار منه، فهذه أول خطوة على طريق التوبة، ولعل من أسباب الإقلاع عن هذه المعصية ما يلي:
1- تذكر عقوبة المغتاب؛ فقد شبَّه الله المغتاب بمن يأكل لحم أخيه ميتاً، وقد وصفهم رسول الله –صلى الله عليه وسلم- بأنهم كما رآهم في ليلة المعراج- لهم أظفار من نحاس يخمشون بها وجوههم وصدورهم، انظر ما أخرجه أبو داود (4878)، وغيره من حديث أنس –رضي الله عنه-، وبأن المغتاب يؤخذ من حسناته لمن اغتابه، فإذا نفدت حسناته أخذ من سيئات من اغتابه وطرحت عليه، ثم طرح في النار- انظر ما أخرجه مسلم (2581) من حديث أبي هريرة –رضي الله عنه- نسأل الله السلامة والعافية- كما أنه لما اغتاب رجلان عند رسول الله –صلى الله عليه وسلم-، ومر بعد ذلك بجيفة حمار شائل برجله، قال لهما: "كُلا من هذا! فاستغربا من ذلك، فقال لهما صلى الله عليه وسلم: "إن ما نلتما من أخيكما أشد من أكلكما من هذه الجيفة" أخرجه أبو داود (4428) من حديث أبي هريرة –رضي الله عنه-.
2- تصوري أن ما تقولينه في غيرك، يقال فيك، فما موقفك؟!، والمسلم ينبغي أن يحب لأخيه ما يحب لنفسه.
3- احرصي على ملء وقتك بالمفيد كالاستغفار والقراءة المفيدة، وغير ذلك؛ لأن النفس إن لم تشغلها بالطاعة شغلتك بالمعاصي.
4- احرصي على الرفقة الصالحة التي تعينك على الخير، وتنهاك عن الشر، فالمرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل. أسأل الله لكِ التوفيق.

تعليقات الفيسبوك

الآراء المنشورة لاتعبر عن رأي موقع الإسلام اليوم أو القائمين عليه.
علما بأن الموقع ينتهج طريقة "المراجعة بعد النشر" فيما يخص تعليقات الفيسبوك ، ويمكن إزالتها في حال الإبلاغ عنها من قبل المستخدمين من هنا .
مساحة التعليق تتسع لمناقشة الأفكار في جو من الاحترام والهدوء ونعتذر عن حذف أي تعليق يتضمن:
  • - الهجوم على أشخاص أو هيئات.
  • - يحتوي كلمة لا تليق.
  • - الخروج عن مناقشة فكرة المقال تحديداً.